يمكن أن يؤدي إجراء تغييرات بسيطة على نظامك الغذائي اليومي إلى قطع شوط طويل في رحلتك لتعديل نمط أكلك دون الشعور بالحرمان أو التقييد. من الأفضل دائمًا إجراء تغييرات تدريجية تكون أكثر واقعية واستدامة لتحسين صحتك العامة!

فيما يلي بعض البدائل الغذائية الصحية والذكية المُفضّلة لدي والتي يمكن أن تساعدك طول الطريق أيضًا!

استبدل البيض المقلي بالبيض المسلوق:

هل كنت تعلم؟ تحتوي كل بيضة كاملة على حوالي 70 سعرًا حراريًا، وأحد أكثر الطرق الصحية للاستمتاع بتناول البيض هو عن طريق سلقه … وهو أقل بكثير من حيث السعرات الحرارية مما لو كنت تأكل البيض مقلي أو مخفوق! البيض مصدر كبير للبروتين والدهون الصحية أيضًا.

استمتع بالأفوكادو كسبريد (مفرود):

أحرص دائماً على وجودا بدائل مختلفة للاسبريد لتضمينها في السندويشات، لذا استبدل المايونيز أو القشدة الحامضة أو الزبدة ببعض الفواكه التي يمكن فردها (سبريد) مثل الأفوكادو واستمتع بجودة هذه الفاكهة! قّلل حصتك إلى ما لا يزيد عن ملعقة كبيرة أيضًا.

استبدل الزبادي بنكهة الفواكه بالزبادي اليوناني العادي

قد يكون مذاق الزبادي بنكهة الفاكهة، المليء بالكثير من السكر، جيدًا، لكنه ليس جيدًا لخِصرك! اختر الزبادي السادة، بالإضافة إلى التحول إلى الزبادي اليوناني المليء بالبروتين والفيتامينات والمعادن! أنا أستمتع بالزبادي العادي المغطى بالفواكه الموسمية.

ابدأ باستخدام آلة التقطيع والفرم، استبدل النودلز بالزودلز:

من الممتع تمامًا صنع الزودلز المعروفة أيضًا باسم نودلز الكوسة، وهي بديل رائع للمعكرونة والنودلز الأخرى! إنها تعتبر خيارًا منخفض الكربوهيدرات لمن يرغبون في التمتع بأكل صحي وخفيف! أنا أستمتع بها كسلطات أو حتى عند صنع بولونيز أو سباغيتي بيستو.

نعم! سنعود إلى الأساسيات مع مرق العظام:

مرق العظام هو من أكثر الخيارات الجميلة والجنونية، سواء كان لحم البقر أو الدجاج، المرق اللذيذ المصنوع منزليًا له العديد من الفوائد الصحية من تحسين الهضم وصحة الأمعاء، إلى موازنة الهرمونات، وتقليل الالتهابات وكذلك زيادة مستويات الطاقة وتحسين النوم!

استبدل شوكولاتة الحليب ببعض مربعات الشوكولاتة الداكنة العضوية

1 -2 مربعات صغيرة من الشوكولاتة الداكنة خلال فترة بعد الظهر ستؤدي المهمة! بالنسبة لأولئك الذين لديهم حب للسكريات مثلنا، فإن هذا يصيب الهدف تمامًا! اختر الشوكولاتة الداكنة التي تحتوي على 70-85٪ كاكاو على الأقل وغنية بمضادات الأكسدة القوية والألياف والمعادن. لكن الاعتدال هو المفتاح!

شرائح الخس بدلاً من خبز البرجر

تخلص من عدد قليل من السعرات الحرارية والكربوهيدرات من وجبة البرغر الخاصة بك، واستبدل الخُبز بشرائح الخس بدلاً من ذلك. احذر من الإضافات أيضًا، بما في ذلك شرائح الطماطم والبصل وملعقة صغيرة من الخردل!

اذهب للمزيد من الأطعمة الخضراء! وقل نعم للسبانخ!

“أنا أصبح أقوى عندما آكل السبانخ، أنا بوباي البحّار! توت توت! ‘حسنًا، أنا أتفق بشدة مع بوباي البحّار الطيب، السبانخ نبات متعدد الاستخدامات وهو مصدر ممتاز للعديد من الفيتامينات، بما في ذلك فيتامين أ وفيتامين ك، فضلاً عن كونها غنيًة بالحديد. أستمتع بأوراق السبانخ في سلطاتنا، بالإضافة إلى تشويحها كأطباق جانبية لوجباتنا الرئيسية وإدراجها كخضروات في العصائر التي أستخدمها أثناء التنقل أيضًا!

 

قم بالتبديل إلى أرز القرنبيط

من السهل جدًا صنعه وهو بديل رائع للأرز أو أطباق الكسكس! أستمتع بأرز القرنبيط إما نيئًا حيث نضعه في سلطة نابضة بالحياة وملونة أو نقليه قليلاً مع بعض زيت الزيتون الممتاز، مما يجعله منخفض الكربوهيدرات.

لا تحب الحليب؟ جرب الكفير

بالنسبة لأولئك الذين قد يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، أو لا يحبون شرب الحليب بكثرة، يعتبر الكفير بديلاً رائعًا لأنه يحتوي أيضًا على البروبيوتيك التي قد تساعد في تحسين صحة الأمعاء والهضم؛ كما أنه مصدر جيد للبروتين والكالسيوم. أستبدل الحليب واللبن بالكفير وأستمتع به من ضمن قائمة مشروباتك، على بعض الموسلي أو ببساطة كمشروب سعة 250 مل!

أنا أؤمن حقًا باتخاذ خطوات صغيرة وإيجابية، اليوم وكل يوم لتحقيق أهداف الحياة، وهذه البدائل البسيطة لا تساعد فقط في تقليل عدد قليل من السعرات الحرارية، بل تتيح لك أيضًا الاستمتاع بمجموعة متنوعة من الأطعمة المختلفة وتجربة الإبداع في المطبخ والوجبات اليومية. الأمر كله يتعلق بالتوازن والاعتدال وتنظيم الجودة والكمية.

اترك تعليقاً

Your email address will not be published.

You may use these <abbr title="HyperText Markup Language">HTML</abbr> tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*